Posts tagged ‘Syrian revolution’

April 18, 2016

A Photographic Surf inside Damascus

by mkleit

This slideshow requires JavaScript.

 

After spending four days in the Syrian capitol, Damascus, after covering the parliamentary elections, I couldn’t but share the beauty of the city that seemed to be well and alive despite the on-going war.

The main focus of the photo-tour was the what makes Damascus great: its history, diversity, and strength to survive against all odds.

All photos were taken by me: Mhamad Kleit

I hope you would enjoy them as much as I did while taking them.

February 22, 2016

حلب: ما قبل وبعد

by mkleit

لا أقمنا في مكان وإن طاب ولا يمكن المكان الرحيل
كلما رحبت بنا الروض قلنا حلب قصدنا وأنت السبيل
فيك مرعى جيادنا والمطايا وإليها وجيفنا والذميل – أبو الطيب المتنبي

حلب للوارد جنة عدن وهي للغادرين نار سعير والعظيم العظيم يكبر في عينه منها قدر الصغير الصغير – أبو العلاء المعري

نفيت عنك العلة و الظرف و الأدبا”
و إن خلقت لها إن لم تزر حلبا
لو ألف المجد سفرا عن مفاخره
لراح يكتب في عنوانه حلبا” – الأخطل الصغير

 

Source: Reuters, Getty Images

February 19, 2016

Refugees behind the fence

by mkleit

This slideshow requires JavaScript.

 

Photos Reuters for refugees waiting to cross fences on European borders.

February 5, 2016

Refugees facing the cold weather of Greece

by mkleit

This slideshow requires JavaScript.

 

Refugees continue to reach Europe through it’s Greek gate, where a million and a half have reached last year, while the operation become harder due to the cold weather.

All photos above are credited to Alexandros Avramidis, Reuters

January 26, 2016

The Icey Journey to Seek Refuge

by mkleit

This slideshow requires JavaScript.

Refugees from Syria and other war-torn countries have a journey different from that of “the death boats”. The slideshow above shows the journey that refugees take while crossing European borders under harsh weather conditions.

The photos belong to Reuters from the Serbian – Macedonian borders (map below of refugees full route since the wave started).

_85604627_migrant_journeys_turkey_to_germany_624_v3

Route line that refugees have taken from Turkey to Germany

October 28, 2013

المخطوفين في أعزاز كانوا في عهدة المخابرات التركية

by mkleit

موضوع كتبته في اليوم الذي خرج منه المخطوفين اللبنانيين في أعزاز من أسر لواء عاصفة الشمال، حيث تبين ما كتبته صحيحا أول من أمس على لسان وزير العمل، سليم جريصاتي، بأن اللواء المذكور هو فرع مخابراتي تركي:

 Image

انتهت قضية المخطوفين اللبنانيين منذ بضعة ايام بعودة اللبنانيين التسعة والطياريّن التركيين الى ديارهم سالمين. وقد تمت بدفع ملايين الدولارات من قطر الى ما يسمى بلواء عاصفة الشمال وتحرير الطيارين المخطوفين، بالاضافة الى تحرير معتقلات سوريات في سجون الحكومة السورية، بينما الطرف الآخر ما عليه سوى اطلاق سراح اللبنانيين المحتجزين في أعزاز، الملاصقة للحدود التركية السورية. ولكن العملية لم تتم على أكمل وجه حيث ما زالت السوريات داخل السجن، رغم تخبط الأخبار حول وصولهم الى مطار أضنة في جنوب تركيا.

وفي الأطراف الثلاثة، اللبنانية-التركية-المعارضة السورية، لم يكن الخاسر سوى الأخيرة. فلبنان استعاد مخطوفيه وبرء ذمته مع الأتراك، أما تركيا فقد استرجعت طياريها وقبضت مبلغ 150 مليون دولار في العملية من الوسيط القطري. ولكن المعارضة السورية، أو من مثلها، أي لواء عاصفة الشمال، لم تكترث بتا ان حررن المعتقلات أم لا. بيد أنه لم يكن هذا المطلب الوحيد خلال السنة والخمسة أشهر التي خطف فيها اللبنانيون، بل بدأت المطالب بعدول حزب الله عن رأيه السياسي المعادي للثورة السورية، ومن بعدها الطلب من أمين عام حزب الله، السيد حسن نصر الله، الاعتذار من الشعب السوري لدعمه السياسي للرئيس بشار الأسد.

وقد تلاها جولات من الأعذار والمطالب التي لا ترتبط ببعضها البعض كانتماء المخطوفين الى حزب الله وأنهم عملاء لهم، بل جواسيس يعملون داخل الأراضي السورية. ولكن حرر المخطوفين ولم يثبت تعاملهم مع حزب الله ولا انتمائهم اليه، بل كانوا زوار عتبات اسلامية مقدسة في ايران ومروا برًا في الشمال السوري. ولم يعتذر السيد نصر الله ولم يغيّر الحزب رأيه المؤيد للنظام السوري.

ولكن السؤال الأبرز يتمحور حول أصل لواء عاصفة الشمال ولماذا اختفى بعد تحرير المخطوفين؟

قال سائق الباص من مخطوفي أعزاز أن المخابرات التركية هي من أوقفتهم وعصبوا أعينهم الى أن وصلوا الى أيدي اللواء المذكور، وقد وصلوا مطار اسطنبول أيضا بالطريقة ذاتها. وبذلك، كان أول ظهور رسمي للواء عاصفة الشمال في مدينة أعزاز شمال حلب. وانتهى بشكل غير رسمي بعد انتهاء الصفقة التركية-اللبنانية، دون اتمام شرط تحرير المعتقلات السوريات.

وتصف أوساط ناشطو المعارضة السورية من ما يسمى بجيش الاسلام والجيش السوري الحر وغيرها من الفصائل المسلحة لواء عاصفة الشمال بأنهم سارقون وينهبون “غنائم المعارك” غيرها. أما رموز القاعدة في سوريا، مما يسمى بدولة الاسلام في العراق والشام وجبهة النصرة وغيرهم، تسميهم بقطاع الطرق والمرتدين عن الثورة. فلماذا لم يعد هناك غير تركيا تتعاون مع هذا الفصيل السوري؟ لربما يكون السبب هو الوصول الى أهداف اقليمية تركية للضغط على حلفاء الأسد، وأبرزهم حزب الله، وبغطاء فصيل معارض سوري.

وعلى لسان مصادر وزارية لجريدة “السفير” اللبنانية، أنه لم تكن تريد الدولة اللبنانية أن يكون الخطف يقابله خطف مضاد من أجل تحرير اللبنانيين التسعة. ولكن عملية خطف الطيارين التركيين كانت عنصرا هامًا في معادلة الصفقة، حيث احرجت تركيا ولم تجد مخرجا من المأزق سوى الرضوخ لما طالب به أهالي المخطوفين اللبنانيين. فقام الشريك المالي لتركيا، امارة قطر، بتغطية نفقات الصفقة، بينما تركيا تولّت اللوجستيات. ولم يكن للمعارضة السورية أي كلام في الموضوع سوى وهم “تحرير المعتقلات السوريات في سجون النظام السوري”.

ولم يظهر لواء عاصفة الشمال في اي مكان بعد واقعي في حلب، بيد أنه احتل مركز مهم في الأخبار الالكترونية لنشطاء الثورة، حيث التهم اللواء انتقادات مؤيدي ما يسمى بالجيش السوري الحر والفصائل المسلحة الأخرى.

%d bloggers like this: