حلب: ما قبل وبعد

by mkleit

لا أقمنا في مكان وإن طاب ولا يمكن المكان الرحيل
كلما رحبت بنا الروض قلنا حلب قصدنا وأنت السبيل
فيك مرعى جيادنا والمطايا وإليها وجيفنا والذميل – أبو الطيب المتنبي

حلب للوارد جنة عدن وهي للغادرين نار سعير والعظيم العظيم يكبر في عينه منها قدر الصغير الصغير – أبو العلاء المعري

نفيت عنك العلة و الظرف و الأدبا”
و إن خلقت لها إن لم تزر حلبا
لو ألف المجد سفرا عن مفاخره
لراح يكتب في عنوانه حلبا” – الأخطل الصغير

 

Source: Reuters, Getty Images

Advertisements

Freedom to Speak, Respectfully.

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: