أنا ومجلس الفرع والجامعة اللبنانية سقطنا: كلية الإعلام نموذجاً

by mkleit

خربشات بيروتية

هذه التدوينة أدناه هي رد فعل غير عفوي على ما جرى مع الزميلة رشا الأمين على خلفية كتابة مقال في نهار الشباب وانتقادها كلية الإعلام والتوثيق بإدارتها ومجلس فرع طلابها ومن ثمّ التعرّض لها من قبل الطرفين وتهديدها بالإحالة على المجلس التأديبي. وبما إنّ أهل مكة أدرى بشعابها.. أتمنى أن تقرؤا النص التالي وبرحابة صدر، لأنّ القصد ليس التجريح بل تسليط الضوء على إحدى مكامن العتمة.. هي رسالة لرئيس الجامعة اللبنانية الدكتور عدنان السيّد حسين لأن يشاهد الإرث الذي تركه له من سبقة على أمل ألا يكون خلفاً لسلفاً أضر أكثر ما نفع!

الجامعة اللبنانية: دخل.. أدلج.. قمع!

عوضاً عن حقوق الطلاب.. عبدنا مجلس الفرع

منذ ست سنوات، كنت أبحث عن كلية للجامعة اللبنانية قريبة من مركز عملي على كورنيش المزرعة لأنني أريد أن أقلل من نفقة المواصلات لأنّ المئين وخمس وثلاثون دولاراً التي أجنيها شهرياً كانت ستبدد لو اخترت إحدى كليات الحدث أو الفنار. ولهذا وقع الإختيار في البداية…

View original post 1,584 more words

Advertisements

Freedom to Speak, Respectfully.

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: